محرك البحث





بحث متقدم

تسجيل الدخول



المستخدم
كلمة المرور

إرسال البيانات؟
تفعيل الاشتراك

إحصائيات

عدد الاعضاء: 0
مشاركات الاخبار: 4004
مشاركات المنتدى: 0
مشاركات البرامج : 26
مشاركات التوقيعات: 0
مشاركات المواقع: 3
مشاركات الردود: 7

المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :5
من الضيوف : 5
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 3681147
عدد الزيارات اليوم : 377
أكثر عدد زيارات كان : 27264
في تاريخ : 11 /02 /2014

اعلانات


تكثيف الاتصالات وتبادل الحملات السياسية في انتظار إعلان نتائج الانتخابات في العراق


تكثفت الاتصالات بين مختلف القوى السياسية في العراق عشية إعلان نتائج الانتخابات لتعزيز موقع رئيس الوزراء الحالي نوري المالكي ومنافسه رئيس الوزراء الأسبق اياد علاوي لتشكيل الحكومة المقبلة، مع ما يرافق ذلك من تبادل الهجمات بين أنصار الرجلين.
تباين وجهات النظر حول محاولات الدمج

وفي سياق متصل، تباينت وجهات النظر إزاء الدوافع التي تقف وراء محاولات دمج ائتلافي "دولة القانون" و"الوطني العراقي".

وقال مرشح القائمة العراقية عدنان الجنابي  إن هناك محاولات إيرانية لتوحيد ائتلافي "دولة القانون" و"الوطني العراقي"، موضحا قوله: "كانت هناك محاولة سابقة قبل الانتخابات بهذا الشأن وفشلت، ونعلم الآن بوجود محاولات".

وشدد الجنابي على ثقة قائمته الانتخابية بزعامة إياد علاوي بمواقف "الائتلاف الوطني" الرافضة للتدخل الإيراني في الشأن العراقي، مستدركا بالقول: "ولكن لا نستطيع الجزم بأن التأثيرات الإيرانية ليس لها أساس، وإيران لديها نفوذ في العراق".

من جانبه، أكد المرشح عن التيار الصدري ضمن "الائتلاف الوطني العراقي" فوزي أكرم ترزي وجود العديد من النقاط المشتركة مع "ائتلاف دولة القانون" الذي قال إنه أقرب الكتل السياسية إلى الائتلاف الوطني.

إلى ذلك، أعلنت مصادر في ائتلافي "الوطني العراقي" و"دولة القانون" استمرار المفاوضات بين الجانبين لبحث إمكانية الانضمام لتحالف موحد.



: المشاركة التالية


 

القائمة البريدية